التخطي إلى المحتوى
الحدود الدنيا للقبول بالكليات والجامعات 2018.. زيادة أعداد الطلاب هذا العام تتسبب في رفع مجاميع القبول في كليات القمة 10%
الحدود الدنيا للقبول بالكليات والجامعات 2018

بعد إنتهاء ماراثون إمتحانات الثانوية العامة وظهور نتيجتها وبدأ مرحلة التظلمات، يستعد الطلبة والطالبات إلى مرحلة من أهم مراحل ما بعد الثانوية، وهي مرحلة تنسيق 2018 التي من خلالها سيعبر الطلاب من بوابة الثانوية إلى بوابة الجامعة أو الكلية، وفي هذا الشأن قال مصدر مسئول بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي بأن اللجنة العليا للتنسيق قد إعتمدت زيادة في عدد طلاب الجامعات للعام الدراسي الجديد 2018-2019 تقدر بـ 10% عن العام الماضي.

وتابع المصدر أن اللجنة العليا للتنسيق أكدت بأنها ملتزمة كل الإلتزام بشأن قبول الطلاب في كليات القمة وهي الطب والهندسة والصيدلة، حيث سيتم القبول بنفس الاعداد التي تم قبولها في العام الماضي، وسيزيد على ذلك أن هناك كليات قمة جديدة تم إفتتاحها مؤخراً سوف تستقبل هي الأخرى مزيداً من الطلبة والطالبات هذا العام قي أول دفعة عمل بها وبالتالي سيكون هذا العدد إضافي عن العام الماضي.

الحدود الدنيا للقبول بالكليات 2018

وأضاف المصدر، أنه ونتيجةً لزيادة أعداد طلاب الثانوية العامة لهذا العام وما سيترتب عليه من زيادة بالتبعية في أعداد طلبة الجامعات، فإنه قد تقرر زيادة الحدود الدنيا للقبول في كليات القمة بمقدار نصف درجة تقريباً، ويعود ذلك إلى إرتفاع نسبة الطلبة الذين تمكنوا من الحصول على مجموع 95% فما أعلى عن الأعوام السابقة، ومن المقرر أن يصدر المجلس الأعلى للجامعات يوم السبت القادم الموافق 21 يوليو بياناً شاملاً بالحدود الدنيا للقبول بالكليات والجامعات للعام الدراسي 2018-2019.

الجدير بالذكر أن المرحلة الأولى من التنسيق 2018 كانت قد بدأت يوم الإثنين الماضي الموافق 16 يوليو، وتشمل المرحلة الأولى الطلبة والطالبات الذين حصلوا على 385 درجة أو أعلى بالنسبة للمجموعة العلمية أو 96.11% مئوياً، كما تشمل بالنسبة للمرحلة الأدبية الطلبة والطالبات الذين حصلوا على مجموع درجات 328 درجة أو أعلى بنسبة مئوية قدرها 80%، وتنتهي المرحلة الأولى من التنسيق يوم غدٍ الجمعة.

تابعوا معنا كل أخبار تنسيق الثانوية العامة بمراحلة المختلفة أولاً بأول، كما سنقوم بنشر الحدود الدنيا للكليات والجامعات الحكومية والخاصة بعد إقرارها رسميا من بل المجلس الأعلى للجامعات، لاتترددوا في إرسال إستفساراتكم لنا عن طريق صفحتنا على الفيسبوك أو التعليقات أسفل الخبر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *