التخطي إلى المحتوى
التفاصيل الكاملة لمقتل 11 إرهابياً شديد الخطورة على يد قوات الأمن في العريش
التفاصيل الكاملة لمقتل 11 إرهابياً شديد الخطورة على يد قوات الأمن في العريش

في إطار الجهود المستمرة التي تقوم بها قوات الشرطة والجيش في مصر لإعادة الأمن والإستقرار في كافة ربوع البلاد بشكل عام وفي سيناء بشكل خاص، وفي إطار الحملة التي تشنها قوات الأمن للقضاء على العناصر الإرهابية والتكفيرية، لقي 11 إرهابياً شديدي الخطورة مصرعهم ظهر اليوم الإثنين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة بمدينة العريش.

البداية كانت عندما وردت معلومات هامة إلى قطاع الأمن الوطني تفيد بتواجد عدد من الإرهابيين شديدي الخطورة في أحد محطات البنزين المهجورة والتي تقع في منطقة جسر الوادي دائرة قسم أول العريش، ووفقاً للمعلومات فإن أفراد تلك الخلية يخططون لإتخاذ تلك المحطة وكر لهم للقيام بعدد من الأعمال العدائية ضد قوات الأمن.

بعد تقنين الإجراءات، أتمت القوات إستعداداتها لمهاجمة تلك البؤرة الإرهابية ومحاصرة أفرادها والقبض عليهم، إلا أنه وعقب وصول قوات الأمن للمكان وإستهدافها لأفراد تلك الخلية الإرهابية،قام أفراد الخلية بإطلاق وابل من الأعيرة النارية تجاه قوات الأمن، وهو ما تعاملت معه القوات بكل حزم، مما أدى إلى مصرع 11 من الإرهابيين من بينهما إثنان شديدي الخطورة وهما:-

  • جمعة عياد مرشود
  • محمد ابراهيم جبر شاهين

وبعد مقتل الإرهابيين وتفحص المكان الذي كانوا يتواجدون فيه ومتعلقاتهم، تم العثور على عدد خمس بنادق آلية وعدد 2 عبوة ناسفة وعدد كبير من الطلقات النارية، وقد تم إتخاذ جميع الإجراءات القانونية بشأن الواقعة والمضبوطات وتتولى النيابة المتخصصة مباشرة التحقيقات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *