- Advertisement -

الصحة تعلن رأيها رسمياً في إغلاق المدارس وتكشف الفئات الأكثر عرضة للإصابة بكورونا

0

- Advertisement -

مؤتمر صحفي كان ينتظره ملايين المصريين، قامت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، بعقده من أجل الإعلان عن آخر مستجدات وأخبار فيروس كورونا في مصر، وحسم عدد من القضايا الهامة التي ينتظرها المواطنون المصريون، مثل مستقبل إستمرار العملية التعليمية في ظل الحديث المتزايد عن الموجة الثانية من فيروس كورونا، خاصة بعد الإرتفاع الملحوظ في أعداد الإصابات اليومية في مصر، ومطالبة العديد من الطلاب وأولياء الأمور بضرورة إلغاء الدراسة وإغلاق المدارس.

- Advertisement -

الصحة تعلن موقفها من إلغاء الدراسة

التكهنات والحديث المتناثر على مواقع التواصل بخصوص الوضع الوبائي في مصر، منها على سبيل المثال، موضوع تأجيل الدراسة من عدمه، واستكمال العام الدراسي من عدمه، خاصة بعض الشائعات التي انتشرت مؤخرًا حول غلق المدارس منتصف نوفمبر أو غيرها والتي بشكل عام يرد عليها مجلس الوزراء كل جمعة في التقرير الأسبوعي لتفنيد الشائعات والرد عليها.

عقدت الدكتورة هالة زايد مؤتمرًا صحفياً اليوم الأحد، لحسم عدة أمور، ومن ضمنها مستقبل العام الدراسي، وكشفت زايد أنه لا توجد نية لإغلاق المدارس، وأكدت زايد أن هناك خطة للتعامل مع المصابين في المنظومة التعليمية، لكنها شددت على إستبعاد إحتمال غلق المدارس بسبب الموجة الثانية لفيروس كورونا.

الصحة: هذه الفئات الأكثر عرضة للإصابة بكورونا

وعن أكثر الفئات عرضة للإصابة بفيروس كورونا، أكدت هالة زايد أن ربات البيوت والمتقاعدين في المنازل هم أكثر الناس عرضة للإصابة، وأن المنازل قليلة التهوية تعتبر بيئة خصبة لانتشار الفيروس، ونصحت بتهوية المنازل بشكل دائم.

وأشارت وزيرة الصحة إلى أن عدد الإصابات والوفيات سيشهد زيادة في مصر بداية من ديسمبر وحتى فبراير، ولكنها دعت في الوقت ذاته إلى العمل “أونلاين” قدر المستطاع لتخفيف الزحام، وتقليل تواجد الموظفين في في أماكن العمل، وكشفت أن 65% من مصابي فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 موجودون في منازل بدون تهوية بالأساس.

وتطرقت وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد إلى أهمية الإلتزام بالتباعد الإجتماعي وإرتداء الكمامات للوقاية من فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 في مصر، موضحةً أن الكمامة من أفضل الوسائل لمحاربة الفيروس ومنع إنتشاره، لكنها حذرت من إرتداء الكمامات القماش لخطورتها على حياة الإنسان، وشددت على أن أي مكان غير ملتزم بتطبيق الاجراءات الاحترازية لفيروس كورونا سوف يتم غلقه لمدة 3 أيام بسبب عدم التزامه بالاجراءات المقررة من قبل وزارة الصحة ورئاسة الوزراء في مصر، وحذرت الأماكن من عدم تطبيق اجراءات فيروس كورونا لعدم التعرض للغلق.

- Advertisement -