التخطي إلى المحتوى

تأجيل الدراسة، عبارة إجتاحت مواقع التواصل الإجتماعي وعدد من الصحف وأصبحت حديث المواطنين حتى في وسائل المواصلات، إذ ترددت أنباء مجهولة المصدر بأنه سيتم تأجيل المدارس للترم الثاني بسبب تخوفات من إنتشار كورونا بين الطلاب، وإمتد الأمر إلى مطالبة برلمانيين وشخصيات عامة وزارة التربية والتعليم بضرورة مد اجازة نصف العام وتأخير موعد بداية الفصل الدراسي الثاني لمدة لا تقل عن أسبوع من أجل أخذ الإحتياطات اللازمة ودراسة الموقف بشكل متأني، حيث طلب وكيل البرلمان “سليمان وهدان” بتأجيل ميعاد الترم الثاني 2020 لمدة أسبوع، وأبدى تخوفه من أن تكون المدارس مناخاً مناسباً لإنتشار كورونا لما يوجد بها من كثافة عالية.

وفي هذا الشأن أعرب عن رأيه، في المناقشات التي تدور حول تأجيل المدارس بسبب كورونا قائلا، أتمنى عدم التحدث عن موضوع مد إجازة نصف العام وترويج تلك الإشاعات على شبكات التواصل الإجتماعي وبعض من مواقع الصحافة الصفراء، حيث أنها إشاعات مغرضة لا أساس لها من الصحة، حيث تعمل جميع أجهزة الدولة المختصة على قدم وساق مثل وزارة الصحة و السكان، و وزارات أخرى و نتواصل كلنا معا بشكل مستمر، مضيفاً أن الدولة المصرية تحرص وبشكل كبير على صحة أبنائها، وهو ما ظهر جلياً في ما قام به مجلس الوزراء في القيام بإعادة المصريين في الصين، مؤكداً أن فكرة تأجيل الدراسة لم يتم مناقشتها من الأساس في الوزارة، وأنه في حال وجود أي قلق على صحة الطلاب ستكشف وزارة التربية والتعليم ذلك وستتخذ كل الإجراءات لمواجهته.

تأجيل المدارس

وتابع وزير التربية والتعليم، أرجو أن لا نصنع حالة من الهرج، ونستمع إلى الجهات المعنية المسؤولة في الدولة، وأكد على عدم حدوث أي تغيير في مواعيد الدراسة والترم الثاني، ومشيراً إلى أنه سيتم الإعلان عن أي قرار جديد يصدر من الوزارة، بشأن أي تغيير في موعد بداية الترم الثاني أو تأجيله، وإختتم شوقي حديثا قائلاً، أتمنى أن تدعونا نعمل في صمت ، وتتركوا تلك القرارات إلى الجهات المختصة.

وعلى الرغم من تصريحات وزير التربية والتعليم التي أكد خلالها على عدم وجود أي تأجيل للدراسة أو مد في إجازة نصف العام، تستمر بعض المواقع وصفحات التواصل الإجتماعي على موقع فيسبوك بترديد إشاعات وأخبار مغلوطة حول موعد بداية الفصل الدراسي الثاني، مستغلين في ذلك تصريحات لبعض أعضاء مجلس النواب ولشخصيات عامة طالبوا خلالها بتأجيل موعد بدء المدارس، لكن ما يجب توضيحه للرأس العام أن كل ذلك ما هو إلا إقتراحات على لسان أصحابها، وأن المسئول والمقرر الوحيد في هذا الأمر هو وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي، والوزارتان لم تصدر منهما أي تصريحات تفيد بتأجيل الدراسة، بل وإن وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي تحدث في العديد من المداخلات التليفونية مع عدد من البرامج المعروفة إعلامياً وأكد مراراً بأنه لا تأجيل للدراسة وأن الترم الثاني سيبدأ في موعده.

تأجيل الدراسة

و قد بدأت إجازة نصف العام لمرحلة التعليم ما قبل الجامعي في 25/1/2020، وذلك كان أول يوم في عطلة نصف العام، وسوف تستمر إجازة نصف العام حتى يوم الخميس الموافق 6/2/2020 القادم، حيث سيبدأ الفصل الدراسي الثاني يوم السبت الموافق 8/2/2020، و ستتضمن الإجازة تصحيح أوراق الإمتحانات، و إظهار النتائج لطلاب المرحلتين الثانوية والإعدادية .

موعد بداية الفصل الدراسي الثاني 2020

وصرحت وزارة التربية والتعليم، أنه وفقاً للخطة الزمنية للعام الدراسي الجديد 2020، فإن عطلة نصف السنة مدتها 14 يوم فقط وسوف تنتهي في أول يوم خميس من شهر فبراير و الموافق 6/2/2020 ، و يبدأ الفصل الدراسي الثاني يوم السبت الموافق 8 فبراير، وذلك لمرحلة رياض الأطفال وستنتهي في 28/5/2020، وبداية من الصف الثالث الإبتدائي حتى الصف الثالث الثانوي، سينتهي عامهم الدراسي في 28/6/2020 ، ووفقا للمعدل الزمني للفصل الدراسي الثاني ستكون إمتحانات آخر العام لصفوف النقل وطلبة الصف الثالث الإعدادي في 2/5/2020 ، و طلبة المدارس الفنية في 16/5/2020 ،لكن مرحلة الشهادة الثانوية تبدأ في 7/6/2020.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *