التخطي إلى المحتوى

طالب العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي في مصر بضرورة فرض حظر التجوال في البلاد ليلاً، وذلك للحد من إنتشار فيروس كورونا المستجد، وتصدرت هاشتاجات حظر التجول في مصر قائمة الأعلى تداولاً على مختلف منصات التواصل الإجتماعي، حيث عبر المتداولون خلالها عن قلقهم البالغ إزاء التجمعات التي يشاهدونها للمواطنين في الشوارع وهم يمارسون حياتهم بشكل طبيعي، رغم التحذيرات التي أطلقتها الحكومة وطالبت فيها المواطنين بالحد من التجمعات ومنعها تماماً.

مطالب بحظر تجول في مصر

وإتخذت الحكومة المصرية حزمة سريعة من الإجراءات فور بدأ ظهور إصابات بفيروس كورونا المستجد في البلاد، حيث علقت البلاد رحلات الطيران بشكل كامل، كما تم تعليق الدراسة لمدة أسبوعين، وتم مؤخراً إصدار قرار بإغلاق كافة المطاعم والكافيهات والنوادي والمراكز الصحية وأي أماكن حيوية في تمام الساعة السابعة مساءاً، على أن يستثنى من هذا القرار الصيدليات والسوبر ماركت الكبيرة، الدولة أيضاً طالبت المواطنين بالبقاء في المنازل، خاصةً مع بداية الأسبوع الثالث لدخول الفيروس البلاد، حيث أن هذا الأسبوع تتضح خلاله خريطة الفيروس في الإنتشار، ومن السهل محاصرته خلال هذه الفترة إذا إلتزم المواطنون بالبقاء في منازلهم.

مطالبات بحظر تجول في مصر

وقدمت الحكومة العديد من التسهيلات والإغراءات للمواطنين لكي يبقوا في المنازل ولا يضطروا للنزول إلى الشارع، حيث أصدرت وزارة الإتصالات قراراً بمنح كافة مشتركي الإنترنت في مصر 20% سعة تحميل إضافية مجانية على سعتهم الأساسية، كما شجعت العديد من الهيئات والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية الدفع الإلكتروني عوضاً عن الدفع النقدي، تفادياً لإستخدام النقود الورقية التي قد تحمل بين أوراقها فيروس كورونا، وأعطت شركات المحمول وحدات إضافية للمواطنين في حال شحن رصيدهم إلكترونياً، كما منحت عدد كبير من المتاجر المواطنين “كاش باك” في حال الدفع بالفيزا.

وحتى الآن لم يصدر أي قرار رسمي من الدولة المصرية بفرض حظر للتجوال في البلاد، وأشارت وزارة الداخلية في بيان لها منذ ساعات بأن أحد الصفحات المزورة والتي تحمل إسم الوزارة زيفاً، قد نشرت خبراً مغلوطاً يفيد بحظر تجوال في مصر، مشددةً على أنه لم تصدر أي قرارات بذلك الأمر حتى الآن، متوعدةً الصفحة والقائمين عليها بالملاحقة القانونية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *