التخطي إلى المحتوى
قصة حقيقية تدور أحداثها في محافظة قنا بصعيد مصر، حيث تعيش ثلاث بنات توائم مع بعضهما البعض في منزل واحد، فبعد أن ذاكروا سوياً ونظموا وقتهم وفهموا دروسهم أصبحوا من أوائل الثانوية العامة في مصر ضاربين مثلاً رائعاً على التحدي والعزيمة القوية، هؤولاء الفتيات الثلاث التوائم هم “إيفيت وإيرين وإنجي“، والدهم هو عادل رضى وهو يعمل في الإدارة الزراعية بنجع حمادي، وقد رزقه الله هؤولاء الفتيات الثلاث، وكان يحرص على تربيتهم تربية حسنة ويوفر لهم كل سبل النجاح، وبالفعل رد فتياته الثلاث هذا الجميل بأن أصبحوا جميعاً من أوائل الثانوية العامة لهذا العام.

الفتيات الثلاثة التوائم قالوا أنهم كانوا حريصين خلال فترة الثانوية العامة على أن ينظموا وقتهم بشكل جيد، وقاموا بتخصيص وقت كبير للمذاكرة، بالإضافة إلى حرصهم على تشجيع بعضهم وتحديد أهدافهم المستقبلية التي يطمحون لها حتى تكون بمثابة حافز لهم على المذاكرة والتفوق في الدراسة ودخول كلية من كليات القمة.






الجدير بالذكر أن وزارة التربية والتعيلم قد اعلنت عن اوائل الثانوية العامة العشر، حيث مثل الإعلان عنهم مفاجئة كبيراً نظراً لوجود العديد من الشخصيات الفريدة من نوعها في أوائل الثانوية العامة، ومن أبرز هؤولاء إبنة البواب التي إستطاعت دخول قائمة أوائل الثانوية العامة على مستوى الجمهورية والتي إستضافتها العديد من البرامج، وأيضاً حالة التوائم الثلاثة الأخوات التي نستعرضها خلال هذا الفيديو.

إيفيت وإيرين وإنجي
ايفيت وانجي وايرين

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *